وهران: الإفراج المؤقت للمناضل الحقوقي قدور شويشة

 

تحول صبيحة اليوم ، بهو مجلس قضاء وهران إلى ساحة للثورة السلمية ، بفعل الهتافات التي رفعها نشطاء و مواطنون بعد الإعلان عن قرار هيئة المحكمة الجزائية لمجلس قضاء وهران، و المتمثل في الإفراج المؤقت عن المناضل الحقوقي قدور شويشة ، المحبوس في سجن وهران منذ 10 ديسمبر الماضي .

تقدم العديد من المحامين من منظمات العاصمة، بجاية، تيزي وزو، سيدي بلعباس وتلمسان للتأسيس مع محامي وهران في حق قدور شويشة، صبيحة اليوم وبعد أن تقدم ممثل عنهم بطلب الإفراج المؤقت، نطق رئيس هيئة المحكمة بقبول الطلب، في المقابل أجل النظر في الاستئناف الذي تقدم به في عقوبة الحبس لمدة سنة الصادرة في حقه ليوم 28 جانفي المقبل للنظر في القضية .

و سبق لزوجة قدور شويشة، الذي هو نائب رئيس الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الانسان ورئيس نقابة أساتذة التعليم العالي، ان اطلقت نداء لإنقاذه و المطالبة بإطلاق سراحه بعد التعقيدات الصحية التي تعرض لها في السجن، بسبب إرتفاع ضغط الدم. وهو مرض مزمن يلازمه منذ سنة 2015.

تجدر الإشارة ان الحقوقي قدور شويشة متابع بتهمة “إهانة موظفين ومؤسسات الدولة ونشر وثائق تمس بالمصلحة الوطنية…”، و قد صدر الحكم في حقه من طرف المحكمة الابتدائية متمثلا بحبسه لمدة سنة نافذة.

مهني عبدالمجيد.

Facebook Comments

POST A COMMENT.