وقفة تضامنية مع خالد درارني و معتقلون آخرون : محسن بلعباس يعتبر “تلفيق التهم ” انحراف خطير

نظم صحفيون و سياسيون و نشطاء المجتمع المدني وقفة مساندة مع الصحفي خالد درارني و ثلاثة معتقلين آخرين يمثلون اليو للمرة الثالثة أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد.

و حظر الوقفة التضامنية مجموعة من كوادر حزب الإرسيدي، يتصدرهم رئيس الحزب محسن بلعباس. كما سُجل حضور بعض كوادر حزب العمال و أحزاب أخرى شريكة في ائتلاف “الباد”.

و في تصريح اعلامي مقتضب، اعتبر رئيس الارسيدي ، محسن بلعباس، محاولة السلطة البحث باسهاب عن تهم ملفّقة لوضع المعتقلين قيد الحبس و متابعتهم قضائيا ” انحرافا خطيرا “.

نبيلة براهم