وقفة احتجاجية أمام مقر مديرية التربية بالبويرة : الكنابيست يضغط من أجل رحيل المدير الولائي

نظم اساتذة قطاع التربية المنضوين تحت راية الكنابيست، اليوم الأربعاء، احتجاجا على مستوى المؤسسات التربوية تخلله اعتصام أمام مقر مديرية التربية لولاية البويرة.

L’image contient peut-être : 8 personnes, foule et plein air

و حسب تقديرات الكنابيست، وصلت نسبة الاستجابة لنداء المجلس الولائي للنقابة 64 بالمائة.

L’image contient peut-être : une personne ou plus et plein air

و شدد منظمو الحركة الاحتجاجية في كلمتهم أمام المعتصمين على المطالبة برحيل مدير التربية. و جاء في بيان للنقابة الحرة نشرته على صفحتها الرسمية أن ” رحيل أو ترحيل مدير التربية لولاية البويرة أصبح أكثر من ضرورة و يعني جميع أعضاء الجماعة التربوية كونه شكل و لا يزال يشكل خطرا على القطاع ككل و على المسار المهني للأستاذ بالخصوص “. و ذكّر البيان النقابي في منشوره  ” أن تعسف مدير مديرية التربية مازال متواصلا. إذ بعد أن داس على كل النصوص و القوانين المنظمة للقطاع ، فلقد وصل به الأمر اليوم إلى غلق أبواب المديرية و كان سببا في أن يكون الاعتصام بالطريق عوض أن يكون ببحو المديرية”.

L’image contient peut-être : 1 personne, foule et plein air

و يعتزم المجلس الولائي للكنابيست بالبويرة تنظيم اضراب عام يوم 10 فيفري المقبل للضغط من أجل رحيل مدير التربية. و طلب ممثلو النقابة، في هذا الصدد، ” من الجميع العمل على رص الصفوف و بناء اللحمة “.

نبيلة براهم

Facebook Comments

POST A COMMENT.