وقفة إحتجاجية لمحامي العاصمة في محكمة” عبان رمضان “ ومسيرة، يوم الأحد، نحو المحكمة الدستورية

عرف قصر العدالة ” عبان رمضان”، صبيحة اليوم الخميس ، وقفة إحتجاجية لمحامي العاصمة، تلبية لنداء اتحاد المحامين الصادر يوم 23 نوفمبر الماضي، للمطالبة بعدم دستورية المادة 24 من القانون المنظم لمهنة المحاماة والتنديد بتصويت النواب على قانون المالية في مادته رقم 12 التي ساوت بين التاجر والصناعي والمحامي دون مراعاة مساهمة المحامين في السير الحسن لمرفق العدالة.

وفي كلمة له اأمام حشد المحامين، نوه النقيب عبد المجيد سيليني، إلى كون الدفاع عن حقوق المحامين والدفاع من واجب المحامين أنفسهم.

ووجه النقيب انتقادات لاذعة للقضاة الذين انحرفوا عن القانون بعدم الاستماع الجيد لما تقوله هيئات الدفاع أثناء الإجراءات والمحاكمات. إذ يسجل سلك القضاء انزلاقات خطيرة بتبني إجراءات الحبس الاحتياطي بشكل شبه اتوماتيكي لمدة تفوق ستة أشهر في قضايا ليست في الأساس جنايات.

ورافق تجمهر المحامين مقاطعة كلية للاجراءات والجلسات على مستوى كل محاكم العاصمة. وينتظر أن ينظم المحامون مسيرة، يوم الأحد المقبل، من مقر المحكمة العليا إلى مقر المحكمة الدستورية المطالبة بفحص عدم دستورية المادة 24 من قانون المحاماة.

عبد الحميد لعايبي