وفاة الأسطورة دييغو مارادونا

 

توفي دييغو مارادونا،أسطورة كرة القدم، عن عمر يناهز 60 عاما إثر إصابته بسكتة قلبية. وأفادت التقارير الإعلامية أن النجم العالمي أصيب بنوبة قلبية في منزله بعد أسبوعين فقط من مغادرته المستشفى حيث خضع لعملية جراحية على مستوى الرأس لاستئصال ورم.

يذكر أن النجم الأرجنتيني دييغو مارادونا دخل المستشفى في الثالث من الشهر الجاري، لإجراء عملية جراحية على مستوى الرأس لاستئصال ورم و قد كانت العملية ناجحة حسب وسائل إعلامية أرجنتينية .

و سبق للفريق الطبي المكلف بإجراء العملية الجراحية لأسطورة كرة القدم دييغو مارادونا، ان نشر صورة له رفقة طبيبه الشخصي قبل خروجه من المستشفى بلحظات و ذلك بعدما انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شائعات عن وفاته .

وتخللت حياة النجم الأرجنتيني العديد من المشاكل الصحية، شارف في بعضها على الموت ، فقط تعرض عام 2000، لنوبة قلبية بعد جرعة زائدة من المخدرات في مدينة بونتا ديل إستي الساحلية، خضع بعدها لعلاج طويل في كوبا. وفي عام 2004، عندما كان وزنه أكثر من 100 كيلوغرام، تعرض لنوبة قلبية أخرى في بوينس آيرس، لكنه نجا، ثم خضع لعملية جراحية في المعدة سمحت له بإنقاص وزنه 50 كيلوغراما.

وفي 2007، أسفر تعاطيه المفرط للكحول إلى نقله إلى المستشفى.

مهني عبدالمجيد.