وزارة الخارجية الجزائرية تستدعي سفير فرنسا و تكلّف سفارة الجزائر بباريس رفع دعوة قضائية ضد قناة تلفزيونية فرنسية

استدعى وزير الشؤون الخارجية اليوم الثلاثاء سفير فرنسا بالجزائر ليبلغه “احتجاج الجزائر الشديد” على التصريحات “الكاذبة والبغيضة و كذا القذف ” ضد الجزائر التي تم الإدلاء بها مؤخرا بأحد البلاطوهات التابعة لقناة تلفزيونية عمومية فرنسية، حسب بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

وأوضح البيان أن ” وزير الشؤون الخارجية استدعى اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020 سفير فرنسا بالجزائر على إثر التصريحات الكاذبة والبغيضة والقذف الذي طال الجزائر، وسلطاتها في أحد البلاطوهات التابعة لقناة تلفزيونية عمومية فرنسية “.

و جاء في نص الخارجية الجزائرية أن “وزير الشؤون الخارجية الذي طلب من سفير فرنسا بالجزائر نقل هذا الاحتجاج إلى أعلى السلطات في بلده تأسف لكون هذه القناة تصر على تشويه صورة الجزائر في الوقت الذي يجب أن تنصب كل الجهود على محاربة تفشي جائحة كورونا المستجد “كوفيد- 19.”

و أشار البيان أنه  تم إبلاغ سفارة الجزائر بباريس لـ”رفع دعوى قضائية ضد هذه القناة التلفزيونية والمتدخل الذي أدلى بهذه التصريحات المشينة إزاء الجزائر”. 

بيان وزارة الخارجية لم يسطّر على التصريحات التي أزعجت السلطات الجزائرية و لكن معاينة الحصة التلفزيونية تبيّن بوضوح أن ما استفز مشاعر استهجان السلطة الفعلية بالبلاد تصريح أحد المتدخلين بتوجيه الطاقم الطبي الصيني إلى مستشفى عين النعجة العسكري.

نبيلة براهم

Facebook Comments

POST A COMMENT.