هذا هو واقع تدريس مادة الأمازيغية بولاية سطيف

سيمتحن 950 تلميذ في مادة اللغة الأمازيغية، في امتحانات شهادة البكالوريا للموسم الدراسي الجاري 2020-2021، لأول مرة في ولاية سطيف، حسبما كشف عنه المدير المحلي للتربية، بوجمعة بوسحابة فس تصريح نقلته أمس الخميس يومية المساء الحكومية.

وتعتبر هذه الدفعة الأولى من نوعها في ولاية سطيف التي ستمتحن في مادة اللغة الأمازيغية  عبر 13 ثانوية من أصل 105 ثانويات. 

وكشف مدير التربية أن  4008 تلميذ في الطور الثانوي يزاولون دراسة مادة اللغة الأمازيغية بالولاية، أي بمعدل 12 في المائة من إجمالي تلاميذ الطور الثالث، حيث يشرف على تأطيرهم 27 أستاذا، مقابل 10 آلاف و356 تلميذ في الطور المتوسط (14 بالمائة)، و5090 تلميذ في الطور الابتدائي (12 بالمائة ).

وصل عدد التلاميذ المعنيين بدراسة هذه مادة الأمازيغيةبولاية سطيف خلال الموسم الدراسي الجاري، إلى 19 ألفا و454 تلميذ في جميع الأطوار، موزعين على 158 مؤسسة تربوية و738 فوج تربوي.

تمّ ادراج مادة الأمازيغية في المؤسسات التربوية بأطوارها التعليمية الثلاثة عبر 13 بلدية في الولاية، تقع كلها بالمنطقة الشمالية، على غرار بني ورثيلان، بوعنداس، قنزات، حمام قرقور، وماوكلان، وغيرها، أي بنسبة تعادل 21.66 بالمائة.

جمعة لوانزي