من يوميات الديكتاتورية القائمة في الجزائر : الشرطة تقتاد مناضلين في الإرسيدي إلى المقر المركزي للأمن بالبويرة

قامت عناصر الشرطة باعتقال مناضلين من الإرسيدي، موهوب ماسينيسا و بلقاسمي يوسف، في مدينة البويرة قبل اقتيادهما إلى المقر المركزي للأمن.

و جاءت عملية الاعتقال على خلفية تأهب مواطني البويرة لتنظيم وقفة تضامنية مع عشرات المساجين السياسيين و الصحفيين الذين يقبعون في زنزانات النظام.

و فور انتشار خبر اعتقال المناضلين، تصاعدت موجة تضامن و تعاطف معهما في منصات التواصل الاجتماعي. كما بدأت المشاورات بين أطراف عدّة في الحراك الشعبي لتنظيم حركة احتجاجية سلمية للتنديد بالقمع الذي أصبح السياسة الوحيدة المنتهجة من قبل سلطة الأمر الواقع اتجاه الشعب الجزائري.

شعبان بوعلي