محي الدين طحكوت، شقيقيه و نجله رهن الحبس الاحتياطي

sample-ad

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي محمد صبيحة اليوم الإثنين، بوضع رجل الأعمال و رئيس مجمع سيما موتورز، محي الدين طحكوت رفقة أخويه رشيد و حميد و نجله بلال رهن الحبس الاحتياطي. و أتى الحكم القضائي بعد الاستماع للمعنيين ساعات متتالية حول قضية العقد الذي يربط مؤسسة طحكوت للنقل و ديوان الخدمات الجامعيّة و كذا التسهيلات التي لقيها المستثمر في تركيب ملفاته الاستثماريّة.

و قد وصف المحامي خالد بورايو هذه العملية في حديث خصّ به موقع ” كل شيئ عن الجزائر”  بالأمر المروّع. و قال المحامي « إنه أمر مروّع. و أنا جد محبط. وضعوا كل العائلة في السجن. أمضينا ليلة كاملة في التحقيق لنصل إلى هذه النتيجة. لقد قصموا عائلة بأكملها ».

و قد تمّ الاستماع في نفس القضية لرئيس الحكومة السابق أحمد أويحيى، الوزير السابق عبد الغني زعلان، الوالي السابق عبد القادر زوخ و عدد من مسؤولي الديوان الوطني للخدمات الجامعية و آخرون في الوكالة الوطنية لترقية الاستثمارات.

نبيلة براهم

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.