محكمة قسنطينة تدين أمازيغ سماني بعام حبس نافذ بتهمة اتلاف العلم الوطني

حكمت محكمة قسنطينة على الشاب أمازيغ سماني بسنة سجن نافذة بتهمة اتلاف العلم الوطني. و أصدرت له ، رفقة طنفيش أمزيان، حكما بالبراءة في شق الملف الخاص برفع الراية الأمازيغية.

و اعتبر أحد محامي سماني أمزيان أن التهمة المنسوبة لموكلّه ملفقة و لا أساس لها من الصحة. و حسب تصريحات المحامي، تمّ تقديم التهمة على أساس تحريات الأمن التي نظرت في محتوى هاتف سماني دون ترخيص من اليابة و وجدت صورة تزعم الجهات الأمنية أنها تبين الشاب في صدد اتلاف العلم الوطني. و ندد المحامي بشدة اجراءات التحقيق التي لم تراعي سرّية الحياة الخاصة لموكله بفتح هاتفه دون أي تفويض من النيابة.

و لحظة صدور الحكم، أقبلت هيأة الدفاع على الطعن في الحكم.

نبيلة براهم

Facebook Comments

POST A COMMENT.