محاكم مستغانم و باتنة تخلي سبيل رافعي الراية الأمازيغية، حكيم عيسي و ماسيل جاهارا

أصدرت محكمة مستغانم، اليوم الإثنين 09 سبتمبر، حكما بالبراءة في حق الناشط حكيم عيسي و أمرت بتسليمه الراية الامازيغية التي تم سلبها منه و سجن من أجلها منذ 05 جويلية الفارط في سجن سيدي عثمان.

و في جلسة المحاكمة، إلتمس وكيل الجمهورية سنتين حبس في حق حكيم عيسي.

و في محكمة باتنة، وافق وكيل الجمهورية  إخلاء سبيل المتهم مسيل جاهارا، الذي يتابع في قضية رفع الراية الأمازيغية منذ 30 أوت الفارط. و جاء قرار وكيل الجمهورية كأجابة إيجابية لطلب الدفاع. و ينتظر أن تبث المحكمة في القضية و تصدر حكمها النهائي في الأيام القادمة.

و من جهة أخرى، ينتظر الرأي العام القرار الذي يتخذه قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد في حق السجناء الأربعة الذين تم الاستماع إليهم في الموضوع يوم الخميس الفارط.

يذكر أن عشرات مساجين الرأي تقبع في سجون النظام و تنتظر محاكماتهم.

عبد الحميد لعايبي

 

Facebook Comments

POST A COMMENT.