مجلس قضاء عنابة يحكم ب8 أشهر حبس نافذ على الشاب الذي دعا إلى” محو منطقة القبايل من الخريطة”

أيد مجلس قضاء عنابة الحكم الصادر عن المحكمة الابتدائية في حق الشاب رؤوف بلهوشات، المدعو رايفة ، الذي دعا عن منصات التواصل الاجتماعي إلى” محو منطقة القبائل من الخريطة “.

فقد أدان مجلس قضاء عنابة، اليوم الأحد ، صاحب الفيديو الصادم والحامل لخطاب الكراهية والجهوية، بثمانية أشهر سجن نافذة. في وقت التمست فيه النيابة العامة أثناء المحاكمة تشديد الحكم الصادر في المحكمة الابتدائية.

ويذكر أن رؤوف بلهوشات بث، على أعقاب الحدث الأليم الذي أدى إلى وفاة الشاب جمال بن اسماعيل في أوت المنصرم فيديو دعا فيه إلى محو منطقة القبائل، وأحدث محتوى منشوره استهجانا كبيرا وسط الرأي العام الوطني وصدم بشكل كبير مشاعر الجزائريين. ودفع ذلك الانزلاق الخطير بالرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان إلى رفع دعوى قضائية أمام محكمة عنابة بتهمة نشر خطاب الكراهية وزرع الفتنة في اوساط المجتمع الجزائري.

نبيلة براهم