مؤتمر النساء التقدميات: التحضيرات متواصلة

sample-ad

وراء كل بلد عظيم إمرأة و وسط كل ثورة مجيدة إمرأة. فالمرأة محرّك حياة الأمم و المجتمعات. فهيّ مـــدرســـة إذا أعــددتــهــا، أعـددت شـعباً طـيب الأعـراق، يقول حافظ إبراهيم. و هي محاربة شرسة إذا أقحمتها في ساحات النضال ، أنشأت بلدا من خيرة الأوطان، تقول قناعات حزب الإرسيدي.

 و من هذا المنطلق، يواصل حزب الإرسيدي مجهوداته التنظيميّة لإنجاح المؤتمر الوطني للنساء التقدميات المزمع انعقاده يوم 24 نوفمبر القادم. إذ إجتمع أمس رؤساء المكاتب الجهوية و بعض الأمناء الوطنيين بمقر الحزب لفحص آخر مستجدات التحضير لهذا الحدث الذي توليه قيادة الحزب أهميّة قصوى، كونه منصّة انطلاق لتنظيم هيكلي جديد يسمع صوت النساء الجزائريات على كل منصّات التواصل و في كل المحافل، و يدافع بكل قوّة و حزم عن مكاسب المرأة و يعزّزها، و يكون حاضرا بقوّة في كل المعارك القادمة من أجل تواجد نسوي أكثر و حريّة أكبر و مشاركة أوسع في كل المجالات

أمياس مدور

Facebook Comments

POST A COMMENT.