لويزة حنون تطلق النار على رئيس أركان الجيش

وصفت لويزة حنون، الأمينة العامة لحزب العمال، قائد أركان الجيش الوطني الشعبي بغير الحيادي إزاء الرئاسيات و اتهمته بالدخول في حملة انتخابية مسبقة لصالح رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، الذي أعلن ترشحه لرئاسيات 18 أفريل.

وقالت  لويزة حنون قبل مباشرة أعمال مكتبها السياسي المجتمع في مقر الحزب بالعاصمة أن “ تدخل المؤسسة العسكرية في السياسة أضحى واضحا، وتصريحات وزير الدفاع بالتزام المؤسسة العسكرية بمهامها الدستورية سقطت في الماء”.

و ندّدت بدخول وزراء الحكومة في حملة انتخابية مسبقة لصالح عبد العزيز بوتفليقة باستغلال مناصبهم العمومية و وسائل الدولة الجزائرية.

و استنكرت إقدام إطارات محسوبة على النظام على إرغام المواطنين و الموظفين على التوقيع لصالح مرشح السلطة. و اعتبرت تجند قيادات النقابات والجمعيات خلف الرئيس بوتفليقة بأنه “ خرق للإحتكام الحر، وهذا بمثابة التزوير الفاحش الذي يزيد في التلوث السياسي القاتل”.

أمياس مدور