لويزة حنون تؤكد مواصلة النضال و تصرّح أن حريتها لن تكتمل حتى يخرج كل معتقلي الرأي

sample-ad

توجهت لويزة حنون الأمينة العامة لحزب العمال فور خروجها في ساعة متأخرة من الليل من سجن البليدة أين قضت 9 أشهر حبس، إلى مقر حزبها. و كان في استقبالها أمام بوابة سجن البليدة جمع غفير من كوادر حزب العمال، نشطاء الحراك ، مواطنين و صحفيين.

و في مقر الحزب، صرحت لويزة حنون أن حريتها لن تكتمل حتى يخرج كل معتقلي الرأي من سجون النظام. و أنها عائدة إلى مكانها في الحزب لمواصلة النضال.

و رفضت لويزة حنون الادلاء باي تصريح سياسي ريثما تطّلع بشكل واف على كل الواقع السياسي كونها كانت محرومة من الاعلام طيلة اعتقالها. و وعدت بلقاء صحفي في أقرب وقت ممكن للاجابة حول جميع الأسئلة بلغة الصراحة المعهودة لديها.

و كشفت لويزة حنون في إحد إجاباتها أنها كانت موضوعة طيلة مدة اعتقالها في زنزانة انفرادية و لم تتمكن من الحديث و الخوض في السياسة و لكنها كانت تخمّن وحدها و تحاول مجاراة التطورات بالحدس و الفطنة السياسية.

نبيلة براهم

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.