في سبيل تكريس الدولة الشمولية في الجزائر : المحكمة الإدارية تصدر قرار حل جمعية “راج”

أقرت المحكمة الإدارية لبئر مراد رايس بالعاصمة حلّ جمعية “راج”، وهي الجمعية الوطنية الأكثر نشاطا في الجزائر والتي تميّزت في السنوات الأخيرة بتنظيم نشاطات ثقافية وفكرية ونكوينية رائدة لصالح الشباب الجزائري.

وأتى قرار الحل بعد طلب تقدمت به الوزارة الأولى بذريعة عدم الامتثال لقانون الجمعيات.

وأعقب خبر الحل القضائي استهجانا واسعا من قبل الأوساط الجزائرية ، خاصة المناضلة من أجل الديمقراطية والحريات. واعتبر القرار بمثابة خطوة أخرى في سبيل تكريس الحكم الشمولي والديكتاتوري في الجزائر ومواصلة لسياسة قمع الحريات وتقليص فضاءات التعبير الحر من أجل ارساء دولة الفكر الواحد الرافضة للتعددية الفكرية، السياسية والاعلامية.

عبد الحميد لعايبي