فيروس كورونا يقضي على 3 أطباء و ممرض في أيام العيد

sample-ad

جائحة كورونا تواصل حصد أطباء و ممارسي الصحة العمومية في الجزائر. في ايام العيد، ثلاثة أطباء و ممرض توفوا بسبب الفيروس الذي تلقّوه و هم مجنّدون لمحاربته و تجنيب الجزائريين كارثة صحية تحدق منذ شهر مارس في الأفق.

ففي مستشفى عين آزال، بولاية سطيف، توفيت الدكتورة صياح أميرة ات ال29 عماما متأثرة بوباء كوفيد-19.

و في ولاية البليدة، عرف القطاع الصحي رحيل الدكتور رابح تميم، رئيس مصلحة الاستعجالات بمستشفى مفتاح بعد صراع مرير مع الفيروس الفاتك.

L’image contient peut-être : 1 personne, debout et plein air

و في باتنة، ودّع الطبيب العام طارق بن ناجي زملائه بعد أن نفذت مقاومته للفيروس.

و في المسيلة، توفي ، أمس الجمعة، الممرض البشير علي شيكوش، 58 سنة، العامل بمصلحة علم الأوبئة و الطب الوقائي بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية بالمسيلة، وذلك بعد إصابته بفيروس كورونا.

عبد الحميد لعايبي

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.