شباب تبسة يقتحم قاعة الاجتماعات و يبلغ الوالي أن لا أحد يمثل الحراك

sample-ad

إقتحمت مجموعة من شباب الحراك الشعبي لولاية تبسة، أمس الثلاثاء،  قاعة اجتماعات نظمت فيها ندوة حضرها والي الولاية و جمعيات من المجتمع المدني تهدف إلى تعيين ممثلين عن الولاية يباشرون الحوار الذي دعا إليه رئيس الدولة عبد القادر بن صالح بإيعاز من رئيس الأركان، صاحب السلطة الفعليّة.

بكل أدب و احترام، ذكّر شباب الحراك والي الولاية أن الحراك الشعبي لم و  لن يمثّله المجتمعون في القاعة. و أن لا حوار و لا انتخابات ما دام لم يرحل عبد القادر بن صالح و نور الدين بدوي و كل رموز النظام الفاسد. و ندّدوا بسياسات التهميش و الفساد التي نالت ولاية تبسة و التي ذهب ضحيتها النخبة المثقفة في الولاية.

من مراسلنا في قسنطينة : جمعة الوافي

Facebook Comments

POST A COMMENT.