زيارة المساجين مسموحة ابتداءا من يوم الغد

sample-ad

بمقدور أقارب المساجين زيارة ذويهم في المؤسسات العقابية، ابتداءً من الغد الثلاثاء الفاتح من سبتمبر بعد أشهر من تعليق الامتياز المتخذ في ظل تفشي جائحة كورونا.

وجاء القرار على شَكل مذكرة وزارية موجهة  للنواب العامين، قضاة تطبيق العقوبات ومدراء المؤسسات العقابية.

ورافق القرار حزمة من التدابير تتمثل في ما يلي :

يرخص بدخول قاعة المحادثة لزائرين إثنين (02) مع منع زيارة الأطفال دون سن 16 سنة،

– تجرى الزيارات المقربة وجوبا بفاصل زجاجي لكل فئات المحبوسين،

– مواصلة العمل باستلام المبلغ الموجه لقنوة المحبوس من الأهالي على مستوى المؤسسات العقابية،

– الإبقاء على إجراء تعليق إدخال القفف،

– مواصلة إستعمال قاعة المحادثة بالفاصل لزيارة المحامين للمحبوسين وفي حالة نقص المرافق يتعين إحترام مسافة التباعد الجسدي بمتر واحد(01) على الأقل مع وضع الكمامات،

– اتخاذ كل الإحتياطات والتدابير الوقائية لتفادي إنتقال الفيروس لا سيما التباعد الجسدي واستعمال الكمامات.

نبيلة براهم

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.