رائد جيش التحرير، لخضر بورقعة، يرفض الإجابة على أسئلة قاضي التحقيق واصفا إياه بموظف الحكومة

رفض المجاهد لخضر بورقعة اليوم الثلاثاء، اثناء مثوله أمام قاضي التحقيق لدى محكمة بئر مراد رايس الإجابة عن أسئلة القاضي موضحا أنه يرفض الانصياع للمحاكمات السياسية.

و اكتفى رائد جيش التحرير الوطني بالقول لقاضي التحقيق : ” أنت لست قاضيا و إنما موظفا منضبطا و غير مؤدب  في خدمة الحكومة ، و أنا لا أعترف بالحكومة اللاشرعية. و كل ما أطلبه هو إطلاق سراح شباب الحراك المعتقل بلا أدنى سند قانوني “.

و أمام عزيمة المجاهد لخضر بورقعة على عدم التعامل معه، أقر قاضي التحقيق إعادة المتهم إلى السجن.

و هذه هي المرة الثنية التي يمثل فيها لخضر بورقعة أمام قاضي التحقيق للنظر في موضوع الملف.

نبيلة براهم