تحويل وإستغلال الفوسفات بالجنوب: المشروع جاهز في 2022 وسيوفر 14 ألف منصب شغل مباشر

sample-ad

 أعلن وزير التكوين والتعليم المهنيين محمد مباركي، على أمواج القناة الثالثة عن أن المشروع الإستراتيجي لتحويل واستغلال الفوسفات في الجنوب، سيوفر 14 ألف منصب شغل مباشر في ورشات الإنجاز قبل التوظيف، و3 ألاف عامل بصفة مباشرة عند دخوله حيز الإستغلال، مشيرا إلى الأهمية الكبيرة التي يكتسيها هذا المشروع من الناحية الإقتصادية الذي خصص له ميزانية ب6 ملايير دولار، ومن المرتقب أن يدخل مرحلة الإستغلال سنة 2022.

 دعا مباركي إلى ضرورة التعاون ما بين القطاعات المعنية بهذا المشروع الإستيراتجي كالجامعات والقطاعات الأخرى، التي تملك المعاهد المتخصصة لتكوين عمال وإطارات مؤهلة، مؤكدا أن قطاع التكوين المهني سيساهم في تلبية إحتياجات مشروع تحويل الفوسفات من الموارد البشرية المؤهلة، خاصة إختصاصات الكهرباء والميكانيك، مشيرا لتوفر يد عاملة مؤهلة في قطاعات متعددة منها المناجم.

وحسب مباركي فإن،  الجلسات المزمعة تنظيمها في شهر فيفري الداخل  ستكون  فرصة أخرى لمتابعة إستراتيجية تحسين جودة التكوين  وتكيفه مع التطور،قائلا:” الاجتماع الذي سينعقد اليوم ، و الذي سيجمع  مسئولي  القطاعين الصناعة والمناجم ووزارة الطاقة سيتناول  تحديد احتياجات المشروع المندمج لتحويل واستغلال الفوسفات من الموارد البشرية المؤهلة”، مضيفا أنه تم إحراز تقدم في تطوير المهن المحتملة من خلال مراقبة السوق وتطور الإقتصاد العالمي، علما أنه تم تحيين مدونة التخصصات مع الدخول المهني في سبتمبر الفارط بعد إثرائها ب56 تخصصا جديدا و23 فرعا ليصل عدد التخصصات التي يوفرها القطاع إلى 478 تخصصا وهذا بفضل الشراكة مع المتعاملين الإقتصاديين والمحيط الإقتصادي والإجتماعي .

إيناس كراوي

Facebook Comments

POST A COMMENT.