بيان من وزارة الدفاع الوطني يقتص كلمة قايد صالح

sample-ad

 

نقل بيان من وزارة الدفاع الوطني مقتطفات من الخطاب الذي ألقاه قائد هيئة الأركان ونائب وزير الدفاع، اللواء قايد صالح، على هامش زيارة عمل وتفقد أجراها في وزلاية تمنراست يوم الثلاثاء، غير أن نص البيان جاء مبتورا من التحذيرات الشديدة التي وجهها في كلمته بشأن المظاهرات ضد العهدة الخامسة، والتي نعت فيها المتظاهرين بـ”المغرر بهم”. وسبق للإذاعة الوطنية أن بثت مقاطع من هذه الكلمة صبيحة اليوم.

وجاء في بيان الوزارة أن قايد صالح اشاد ونوه بما تضمنته “رسالة رئيس الدولة بمناسبة الذكرى المزدوجة لتأسيس الاتحاد العام للعمال الجزائريين، وتأميم المحروقات. وقال قايد صالح: “إن ما يحققه الجيش الوطني الشعبي من نتائج على مستوى حدودنا الجنوبية على غرار بقية حدودنا الوطنية الأخرى، بل وعلى مستوى كافة ترابنا الوطني، هي وليدة رؤية شاملة لمفهوم الأمن المتبنى من لدن القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، فتوفير الأمن والمحافظة عليه يتطلب التطبيق الصارم والدقيق لمضمون هذه الرؤية الوافـية والمتكاملة ذات الأبعاد الإستراتيجية العميقة والبعيدة النظر، التي تكفل في خلاصتها للشعب الجزائري حق العيش في أمن وأمان، وتعتبر ذلك من الواجبات الأكيدة التي يتولى إتمامها الجيش الوطني الشعبي، بحكم مهامه الدستورية التي يتشرف دوما بتحملها وأدائها على النحو الأفضل والأصوب“.

كما جدد قايد صالح تعهده الشخصي على “توفير كافة الظروف الملائمة التي تسمح بإجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة، في كنف الهدوء والسكينة والأمن والاستقرار”.

هواري العربي

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.