بلدية ذراع قبيلة تثري فضاءها المحلي بمقهى ثقافي لتكون قبلة للكتاب و حاملي الفكر و العلم

إلتحقت بلدية ذراع قبيلة ، 72 كلم شمال سطيف، بركب البلديات التي تنظم المقاهي الثقافية. إذ بادرت مجموعة من مواطني البلدية يتصدّرهم عثمان بن الصيد، الأمين الوطني المكلف بالتربية في الإرسيدي، بتأسيس مقهى ثقافي باسم ” ثيكثي ” الذي يعني بالأمازيغية ” الفكرة “.

و يرمي المقهى الثقافي ” ثيكثي ” لذراع قبيلة إلى اثراء الساحة الثقافية للبلدية و فتح الفضاء للنقاشات الثقافية و العلمية بدعوة الكتاب و الباحثين و الجامعيين لالقاء محاضرات مفتوحة للجمهور يتخللها نقاش مفتوح و حر و جريئ لا يحدّه إلا الزامية الاحترام المتبادل و الوقت.

شعبان بوعلي

Facebook Comments

POST A COMMENT.