بعد محسن بلعباس، المجاهدة إغيل لحريز تطالب بدورها قايد صالح بالرحيل

sample-ad

طالبت المجاهدة لويزة إغيل لحريز قائد الأركان بالرحيل رفقة بن صالح و بدوي. و اتهمت الفريق قايد صالح ب ” قطع الطريق أمام المرحلة الانتقاليّة” . و رافعت المجاهدة من أجل مرحلة انتقالية يقودها شخصيات وطنية نزيهة. و رفضت فكرة أن يكون لجمعية العلماء دور الوساطة. و قالت أن الوساطة تعود لشباب الحراك و أن جمعية العلماء « لم ينضمّوا لثورتنا و جاءوا متأخرين ».

و يأتي هذا الصوت الثوري الخاص لينظمّ لصوت رئيس الإرسيدي في المطالبة الصريحة لرئيس الأركان بالتنحي فورا و فسح المجال للشباب من أجل قيادة حل انتقالي يوصل الجزائر إلى برّ الامان.

نبيلة براهم

Facebook Comments

POST A COMMENT.