بسبب احتفالهم بالتخرج، شرطة قنسطينة توقف مجموعة طلبة في أعالي المدينة

في عهد الجزائر الجديدة، أصبح احتفال الطلبة بتخرجهم فعل ممنوع يؤدي إلى مخفر الشرطة ولربما المتابعة القضائية والتغريم.

تقول مصادر من مدينة قنسطينة، شرق البلاد، أن مجموعة من الطلبة لا تتعدى العشرة أشخاص كانت تحتفل، اليوم الثلاثاء، بمناسبة تخرجهم من الجامعة في ” نصب الاموات”، وهو مكان عام يقصده كل زوار سيرتا العتيقة في أعالي المدينة، عندما تقدمت لهم فرقة أمنية واقتادتهم إلى مركز الشرطة.

لم تقل المصادر ان تم الإفراج عنهم لحظة كتابة الأسطر وما داعي اعتقالهم وافساد فرحتهم بالتخرج بعد سنوات من الكد والاجتهاد. 

جمعة لوانزي