النطق بالحكم في قضية “مرزوق تواتي” ، “عجلية يانيس” و “بري عمار”، يوم 25 جانفي الجاري .

 

تم اليوم الإثنين استئناف معتقلي الرأي السابقين “مرزوق تواتي” ، “عجلية يانيس” و “بري عمار” أمام الغرفة الجزائية لمجلس قضاء بجاية، عن حكم “100 ألف دينار غرامة مالية”.

إلتمست النيابة في حق المدون مرزوق تواتي” ، والناشطين “عجلية يانيس” و “بري عمار” تشديد العقوبة عن حكم  100 الف دينار كغرامة مالية بتهمة إهانة رئيس الجمهوية و إلغاء حكم البراءة في باقي التهم ، و سيكون النطق بالحكم في الـ 25 من الشهر الجاري.

يذكر أن النشطاء الثلاثة أعتقلوا بعد مسيرة الجمعة 12 جوان 2020, و تم عرضهم في اليوم الموالي على وكيل الجمهورية بمحكمة بجاية ثم قاضي التحقيق الذي أحالهم على المحاكمة الفورية، اين قرّر قاضي الجلسة تأجيل المحاكمة مع الأمر بإيداعهم الحبس المؤقت و قد وجهت لهم ثلاث تهم و هي “إهانة هيئة نظامية، التحريض على التجمهر الغير مسلح، تعريض حياة الغير للخطر، ونشر أخبار من شأنها المساس بالأمن العمومي”.

و أخلى مرزوق تواتي و من معه من سجن واد غير في 08 جويلية بعد صدور حكم ب“100 ألف دينار غرامة مالية”. والتمست حينها النيابة “ثلاث سنوات حبس نافذة و50 ألف دينار غرامة مالية”.

مهني عبدالمجيد