المكتب الجهوي للإرسيدي يكرّم السيدة أمينة بلعباس و النائب فطة سادات، و محسن بلعباس يثني على تضحيات مناضلي القاعدة الحزبية

مع انتهاء المسيرة الضخمة ال52 التي عرفتها العاصمة ، نظم المكتب الجهوي للإرسيدي في مقره الكائن بشارع ديدوش مراد، احتفائية بالذكرى ال31 لتأسيس الحزب، حضره مناضلون قدامى و حاليين، أعضاء الأمانة الوطنية للحزب، متعاطفون و بعض القاطنين في المحيط الذي يتواجد فيه المقر.

L’image contient peut-être : 4 personnes, personnes debout

و بعد كلمة ترحيبية ألقاها رئيس المكتب الجهوي، عبد القادر قراوسن، أثنى فيها على تعبئة المناضلين على كل المستويات منذ بداية الحراك الشعبي. و وجذه رسالة شكر و عرفان خاصة لنساء المسؤولين على مستوى الحزب لما يقدّمنه من مساندة و مرافقة مثالية في المسيرة النضالية لأزواجهن. كما نوّه بالعمل الجبار الذي تقوم به نائب الإرسيدي و الأمينة الوطنية لحقوق الانسان بلا كلل في سبيل مرافقة معتقلي الراي على مدار الساعة و الأيام.

و اغتنم المكتب الجهوي للإرسيدي بالعاصمة المناسبة لتكريم السيدة أمينة بلعباس، زوجة رئيس الحزب، التي شاركت في جميع المسيرات الشعبية التي شهدتها العاصمة. كما سهرت طيلة الحراك الشعبي على تقديم وجبات غذائية متنوعة للوافدين على المقر الجهوي من كل الولايات و المناطق. و أهدى عبد القادر قراوسن أكليلين من الورود لكل من السيدة أمينة بلعباس و النائب فطة سدات تحت تصفيقات و أهازيج الحضور.

L’image contient peut-être : 8 personnes, foule et intérieur

و في كلمة مقتضبة أُستدعيّ لها ، نوّه محسن بلعباس، رئيس الحزب، بالعمل الذي قام به المناضلون، لاسيما اولئك الذين بقوا حاضرين في كل المراحل التي مرّ بها الحزب كمناضلي القاعدة الحزبية دون التطلّع لأخذ المسؤوليات في الهياكل التنظيمية و المؤسسات المنتخبة.

و أكد محسن بلعباس أن قوة الحزب في انسجام الكتلة المناضلة للحزب و تعبئتها المتواصلة. و صرّح أن حزب الأرسيدي بفضل النقاشات الداخلية و مع المجتمع كان و ما زال حزبا مؤثرا على الحياة السياسية و العامة في البلاد، و أنه لا غرابة إن كانت جميع أطروحات الإرسيدي تجد طريقها في الخيارات النهائية للسلطة و المعارضة. 

و قال رئيس الإرسيدي أن الحوار الذي يتبناه الحزب و يعمل على اساسه هو ذلك يجمعه مع الشعب و المجتمع بكل مكوناته، و أن مخاطبة السلطة ليست من أبجديات الحزب التقدمي.

و عبّر محسن بلعباس عن فخره باستقطاب حزب الإرسيدي مناضلين أكفاء من جميع أطراف القطب الديمقراطي، مما أثرى القاعدة النضالية و هياكل الحزب بنقاشات جادة و تحليلات متكاملة.

و دعا محسن بلعباس مناظلي الحزب و إطاراته إلى تكثيف العمل و مواصلة التعبئة لمنح الجزائر أغلبية تعمل لصالح الجزائر و تضمن عودة السيادة للشعب الجزائري.

نبيلة براهم

Facebook Comments

POST A COMMENT.