المحامون الجزائريون يسيرون في شوارع العاصمة و يدخلون محكمة سيدي امحمد بالراية الأمازيغية

sample-ad

خرج محامو الجزائر اليوم في مسيرة ضخمة بالعاصمة للتنديد بعدالة التيليفون و المطالبة بضرورة تحرير جهاز القضاء من قبضة السلطة السياسية و اطلاق سراح المعتقلين تعسفا لأسباب واهية و التعبير عن موقف المحامين المساند للثورة الشعبية.

و تجمع أصحاب الجبة تالسوداء بأعداد هائلة أمام محكمة سيدي امحمد و رفعوا شعارات ثورية قوية مطالبة بدولة القانون. و بعدها جاب المحامون شوارع الجزائر وسط هاتفين بحرية العدالة قبل الرجوع إلى محكمة سيدي امحمد أين رفعوا الراية الأمازيغية داخل بهو المحكمة كتعبير عن مساندة اتحاد المحتمين لحاملي الراية الأمازيغية الموقوفين و تحدّ صارخ للعدالو المأمورة بقمع علم الهوية الوطنية.

و لم تعرف مظاهرة المحامين أي تجاوز غير محاولة يائسة من الشرطة سلب لافتة من أحد المحامين في بداية التجمع و لكن تدخل زملائه حال دون ذلك.

و عرفت محاكم الجزائر اضرابا عاما عن العمل القضائي باشره سك المحاماة تزامنا مع المسيرة الوطنية للعاصمة.

نبيلة براهم

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.