العاصمة تحت حصار أمني ترقبا لمسيرة شعبية ضخمة

sample-ad

استيقضت العاصمة صبيحة اليوم و كل فضاءاتها العامة موضوعة تحت حصار وحدات الأمن الوطني تحسبا للمسيرة الخمسين من عمر الثورة الشعبية. انزال أمني كثيف يُؤشّر للعالم و الرأي الوطني أن لا شيئ تغيّر في مقاربة السلطة و سياستها القمعية اتجاه الحراك الشعبي.

منذ تنصيب رئيس الدولة الجديد على هرم السلطة ، تضاعفت عمليات قمع المسيرات في كل ولايات الوطن. اعتقالات بالجملة تقابلها أحكام بالافراج أو وضع تحت الرقابة القضائية تكاد تعد بأصابع اليد الواحدة على مستوى كل ولاية.

و أشارت تقارير نشطاء الحراك عن اعتقال بعض المواطنين اليوم في العاصمة و تيارت، دون توضيح ملابسات التدخل الأمني علما ان الحراكيون يشددون على الوفاء بالخط السلمي للمسيرات غلى غاية سقوط النظام المافيوي الذي تم فرضه على الشعب منذ فجر الاستقلال.

شعبان بوعلي

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.