الصحفيان سفيان مراكشي وبلقاسم جير يعلنان الدخول في اضراب عن الطعام إبتداءا من يوم الغد

sample-ad
بعد رفض كل طلبات الافراج المؤقت التي تقدمت بها هيئة دفاع الصحفيان المسجونان سفيان مراكشي، صحفي ومراسل قناة الميادين ، وبلقاسم جير صحفي قناة الشروق، المتواجدان حاليا في جناح العزلة الجديدة في سجن الحراش ، قررا الدخول في اضراب عن الطعام ،بدءا من يوم الخميس 30 جانفي 2020، كتعبير أخير عن معاناتهم و ذويهم جراء تعليق قضاياهم ونسيانها.
و في رساله موجهة للراي العام كتبها الصحفيان تطرقا الى إعتقالهما و وايداعهما الحبس المؤقت منذ أزيد من ستة أشهر و قد ورد في نص الرسالة :” ونذكر أن موقفنا هذا هو تذكير للسلطة القضائية بمطلبنا الصريح في الافراج وبرمجة محاكمتنا العادلة في أقرب الأجال، كما نذكر في هذا المقام السلطة ذاتها بالتزاماتها الوطنية والدولية الدستورية والقانونية الخاصة باحترام حقوق الانسان والحريات العامة وخاصة مهنة الصحافة وحريتها”.
وجاء أيضا : “ونوجه من خلال هذا الاضراب رسالة تضامن ،شكر وعرفان لزملائنا الصحفيين المناضلين في سبيل حرية الصحافة وشرف المهنة”.
و قد سبق لإئتلاف الصحفيين الجزائيين أن دعى في بيان نشر بداية الأسبوع  الى تنظيم  مسيرة يوم الجمعة  تكون إنطلاقتها من أمام سينما ” الجزائرية ” على الساعة الثانية بعد الزوال ، يتبعها تغطية جماعية للحراك ترفع فيها شعارات منددة بالحالة المزرية التي آلت إليها مهنة الصحافة في الجزائر.، و بالاعتقالات التعسفية والمتابعات القضائية التي طالت الصحفيين ومنعهم من أداء مهنتهم من خلال الضغط والتضييق في الميدان. كما سيتم أيضا تنظيم وقفة إحتجاجية أخرى ، يوم السبت، أمام دار الصحافة الطاهر. جاووت،
مهني عبدالمجيد
sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.