الشباب التقديمي للإرسيدي يدين التعدي على الحريات الفردية والجماعية

 

ندد الشباب التقدمي للتجمع من أجل الثقافة و الديمقراطية في بيان نشر مساء اليوم ، بالإعتقالات التي طالت المواطنين والنشطاء السياسيين بما فيهم الطلبة، مطالبين بالإفراج الفوري والغير مشروط عنهم.

و أدان التنظيم الشباني التعدي على الحريات الفردية والجماعية من قبل سلطة الأمر الواقع ، مذكرا بالطبيعة السلمية للمظاهرات وشرعية المطالب.

وحذر الشباب التقدمي للإرسيدي في بيانه السلطة القائمة من أي انزلاق محتمل في الاستعمال المفرط للعنف من قبل قوات الأمن.

و جاء في البيان “تعرض الطلبة الذين خرجوا للتظاهر سلميا اليوم في الجزائر العاصمة إلى قمع شرس من قبل قوات الأمن، تكلل باعتقال عشرات المواطنين. و أضاف “على الرغم من تطويق مكان نقطة انطلاق المسيرة، القمع والاعتقالات المتعددة ، إلا أن الطلبة أصروا على الانطلاق بمسيرتهم، على نفس ديناميكية الثورة الشعبية، مستذكرين تطلعاتهم للعيش في جزائر حرة وديمقراطية” .

و في الأخير ، دعا الشباب التقدمي جميع المواطنين وجميع القوى الحية إلى مزيد من التضامن والتعبئة واليقظة.

مهني عبدالمجيد