الأمانة الوطنية للتربية لحزب الإرسيدي تجتمع ببجاية و تؤكد على ضرورة اعادة النظر في حالة القطاع التربوي

إجتمع أعضاء الأمانة الوطنية للتربية لحزب التجمع من أجل الثقافة و الديموقراطية ، نهار اليوم ، في المكتب الجهوي للحزب ببجاية ، لدراسة الوضعية التي آلت إليها التربية الوطنية و مستجدات القطاع في البلاد.
الإجتماع ترأسه السيد عثمان بن الصيد عضو الأمانة الوطنية المكلف بالتربية ، و بحضور مختصين من القطاع
خلص الإجتماع إلى أن القرارات الإرتجالية لسلطة الأمر الواقع بخصوص تسيير ملف القطاع في خضم الحالة الصحية التي يشهدها العالم جراء إنتشار فيروس كورونا (كوفيد 19) جعلت جميع المؤطرين و الطلبة مع أوليائهم في حالة ترقب مجهولة ، و هي وراء تفاقم الضغط النفسي و الإجتماعي لدى الجميع.
إعتبرت الامانة الوطنية للتربية لحزب الارسدي أن واقع النظام التربوي الجزائري يسوده كل شيء ما عدا البيداغوجيا ، و قد اكدت في بيانها أن هذا الواقع المر الذي يعيشه قطاع التربية ، إبتداءا من الخيارات الإستراتيجية و التكوينية و التنظيمية و كذا التوجيه المدرسي، يتطلب إعادة النظر .
مهني عبدالمجيد.

 

Aucune description disponible.