إلتماس 15 سنة سجنا ضد والي العاصمة السابق عبد القادر زوخ

 

إلتمست النيابة العامة في جلسة الإستئناف المتعلقة بقضية الفساد المتابع فيها رجل الأعمال محي الدين طحكوت بمجلس قضاء تيبازة ، في حق والي العاصمة السابق عبد القادر زوخ  15 سنة سجنا نافذة و مليون دينار كغرامة مالية مع مصادرة جميع ممتلكاته وإلزامه بدفع 10 ملايين دينار كتعويض للخزينة العمومية . و ارجي النطق بالحكم ليوم 15 فيفري المقبل.

و أُستجوب عبد القادر زوخ في قضية منح امتيازات لرجل الأعمال طحكوت تخص 7 عقارات في فترة توليه منصب والي الجزائر العاصمة ، وصفقة النقل مع شركة ايتوزا

ويتابع الوالي زوخ عبد القادر في ملف محي الدين طحكوت بتهم “منح عمدا للغير امتيازات غير مبررة عند إبرام صفقة وعقود مخالفة للأحكام التشريعية والتنظيمات، الرشوة في مجال إبرام الصفقات العمومية والعقود، تبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة من طرف موظف عمومي على نحو يخرق القانون تعارض المصالح منح إعفاءات ضريبية وتخفيضات دون مبرر قانوني في الرسم.

و تجدر الإشارة أن زوخ متابع ايضا في قضايا أخرى في نفس المحكمة منها قضية الفساد المفتوحة ضد رجل الأعمال علي حداد.

وكانت محكمة تيبازة قد أدانت عبد القادر زوخ يوم 8 ديسمبر المنصرم بعقوبة 5 سنوات سجنا نافذا مع إيداعه الحبس.

مهني عبدالمجيد.