إطارات الإرسيدي في تمنراست تبحث سبل تعزيز قدرات الثورة السلمية و تفحص حال الولاية

التقى صبيحة اليوم أعضاء المكتب الولائي و البلدي لحزب الإرسيدي في تمنراست من أجل بحث الأمور التنظيمية للحزب و كذلك  النظر في كيفية التنسيق مع القوى الديمقراطية في الولاية من أجل مواصلة الثورة الشعبية السلمية بأكثر زخم و أحسن تعبئة.

و تعاقبت تدخلات أعضاء المكتب الولائي و المكتب البلدي إذ تميزت بفحص الحالة التنظيمية للحزب حاليا. كما تطرّق المجتمعون لقضية المرأة و الثقافة في الولاية. و بحث الحاضرون سبل تنسيق العمل السياسي مع مكاتب الأحزاب المنضوية مع الإرسيدي تحت راية تكتل البديل الديمقراطي.

L’image contient peut-être : une personne ou plus

و حرصت الآنسة عرايشي حسنة، المكلفة بالمرأة، عل ابراز دور المرأة في العمل السياسي و تطرقت إلى العديد من المشاكل التي تعاني منها النساء في الولاية. و شددت على ضرورة مواصلة التعبئة الحزبية من أجل أجل افتكاك أكبر قدر ممكن من الحقوق النسوية.

L’image contient peut-être : 1 personne, assis

و من جهتها، قدّمت  السيدة مختاري فاطمة، عضوة في المكتب الولائي مكلفة بالثقافة، عرضا وافيا حول حال الثقافة في ولاية تمنراست . و شدّدت على سرد الكثير من المشاكل التي يعاني منها النشطاء الثقافيون و الصعوبات التي تواجه العمل الجمعوي في الولاية. و دعت إلى ضرورة التجند من أجل رفع العراقيل أمام المثقفين و الجمعيات الثقافية النشطة في الولاية.

أثناء اللقاء ، ثمّن إطارات الإرسيدي في تمنراست مجهودات الحزب في فتح فضاءات و ورشات تربص لتكوين المناضلين.

عبد الحميد لعايبي

Facebook Comments

POST A COMMENT.