إضراب القضاة وصل في يومه الثالث 98 بالمئة، و رئيس النقابة يقول : ” اوصل الموس للعظم “

sample-ad

الإضراب المفتوح الذي دعت إليه التقابة الوطنية للقضاة يتواصل ليومه الثالث و وصل حسب تقديرات النقابة إلى 89 بالمئة. و في تصريح صحفي، أكد نقيب القضاة، يسعد مبروك، أن الحركة ليست موجهة ضد الوزير بشكل شخصي و إنما هي نتيجة تراكمات لعشرات السنين إدت الى هذا الاحتقان. و قال باللهجة العامية أن ” الوس اوصل للعظم”.

و قال يسعد مبروك أن المقصد من الحركة الاحتجاجية هو تحقيق استقلالية القضاء بوسائل قانونية بعيدا عن الشعبوية، و هي مطلب شعبي.

و انتقد بشدة حركة القضاة التي مست قرابة 3000 قاضي بحجة مكافحة الفساد و تطهير الجهاز القضائي منه. و استغرب نقيب القضاة أن يتم تغيير مناصب قضاة يقال عنهم فاسدين بدل فصلهم و اجتثاث الفساد من أصله. و تساءل يسعد مبروك إن كانت رغبة القائمين على الحركة بإعادة تكوين الفاسدين.

و عرفت اليوم المجالس القضائية وقفة موحدة على المستوى الوطني. و تمت قراءة بيان موحد أعلن فيه القضاة أنهم “أبناء الشعب يتخندقون معه ويحكمون بإسمه وهم عماد للدولة الوطنية التي تقوم على سيادة القانون وتكريس الحريات”.

نبيلة براهم

sample-ad

Facebook Comments

POST A COMMENT.