أطباء قسنطينة يحتجون على انعدام الأمن في مستشفى بن باديس و ضعف الامكانيات و غياب الاكسيجين

نظم الأطباء المقيمون، اليوم الأحد، وقفة احتجاجية في حرم المركز الاستشفائي الجامعي عبد الحميد بن باديس، تلتها مسيرة في شوارع مدينة قسنطينة، للتنديد بالأوضاع المزرية التي يمارسون فيها عملهم تحت ضغط ما أفرزته جائحة كورونا.

وهدد الأطباء بدخولهم في اضراب مفتوح إن لم تستجب السلطات لمطلب تأمين أماكن العمل اين يتعرض الممارسون اعتداءات متكررة من قبل مرافقي المرضى. و طالب المحتجون بفتح وحدة أمن جوارية قرب المستشفى للتدخل بسرعة و ردع أي محاولة مساس بأمن و سلامة الطواقم الطبية و شبه طبية في وقت قياسي.

و في بيان للفرع المحلي لنقابة “قامرا” تم تسجيل نقص في الأمن و الموارد البشرية و المعدات و الأكسجين”.

ويذكر أن النقابة طالبت منذ أسابيع السلطات المحلية بفتح هياكل أخرى لتخفيف الضغط على مستشفى بن باديس، و لكن لم تلقى اي اذن صاغية، حسب أطباء قسنطينة.

جمعة لوانزي