أربعة من رافعي الراية الأمازيغية يغادرون سجن الحراش بعد استنفاذ العقوبة و الشعب يستقبلهم بحفاوة

غادر حاملو الراية الأمازيغية سميرة مسوسي، أشعلال مقران، الهادي كيشو ومصطفي عويسو، صبيحة اليوم الاثنين، سجن الحراش بعد استنفاذ ستة أشهر سجن نافذة نطقت بها محكمة سيدي امحمد سابقا.

و كان في استقبال السجناء الأربعة حشد كبير من المناظلين السياسيين و نشطاء حراكيين و أعضاء من هيئات الدفاع عن المعتقلين. و في أول تصريحات للمناضلين المفرج عنهم، تمّ التأكيد على ضرورة مواصلة الحراك من أجل تلبية كل المطالب الشعبية و تحقيق هدف تغيير النظام .

و كما جرت العادة منذ بدأ استنفاذ الأحكام القاسية التي أدينوا بها،  لقي رافعو الراية الأمازيغية الذين تحرروا اليوم استقبالا شعبيا بهيجا إثر وصولهم إلى أماكن إقامتهم. و رفع المناضلون المفرج عنهم الراية الأمازيغية فور تخطيهم عتبة سجن الحراش في اشارة إلى عدم الاكتراث بالأحكام الجائرة التي نطقت بها المحكمة في حق اكتساب و رفع الراية الهوياتية.

نبيلةبراهم